أظهر ​نيمار​ نجم منتخب ​البرازيل​ لفتة طيبة بعد نجاحه في هز الشباك خلال لقاء ​كوريا الجنوبية​ في ثمن نهائي كأس العالم على ستاد 974.

وأحرز نيمار الهدف الثاني لراقصي السامبا في الدقيقة 13 بعدما سدد نيمار ركلة جزاء ناجحة بتسديدة أرضية على يسار الحارس كيم سيونغ جيو.

وعقب الهدف اتجه نيمار للاحتفال بهدفه مع زميله أليكس ​تيليس​ الظهير الأيسر للمنتخب والذي يغيب عن المشاركة مع الفريق بسبب الإصابة.

وكان تيليس قد تعرض لإصابة قوية خلال مشاركته في المباراة الماضية أمام الكاميرون في ختام منافسات دور المجموعات، وخرج من الملعب في الدقيقة 52 وهو يبكي.

بتصرف رولان حبيقة.