حسم التعادل السلبي اللقاء الذي جمع بين فريقي ​اتلتيكو مدريد​ الاسباني وفريق بورتو البرتغالي في مباراة خالية من الفرص الخطيرة. وكان الشوط الاول هادئاً وتكتيكياً بين الجانبين حيث ساد الحذر والهدوء في ظل غياب الفرص الحقيقية. ولقد إنحصر الصراع اكثر في وسط الملعب وسط اداء دفاعي حذر لتغيب الخطورة على مرمى الفريقين. ولم تنجح عملية جس والنبض في تغيير نتيجة اللقاء. وفي الشوط الثاني واصل لاعبو الفريقين على نفس النهج الدفاعي لتغيب الخطورة على مرمى الفريقين في ظل اداء تكتيكي دفاعي بحت وإنتهت المباراة بنتجية 0-0".
لمشاهدة اهم مجريات المباراة إضغط هنا.