أكد مدرب ​يوفنتوس​ ​أندريا بيرلو​ عقب الفوز 2-1 على ​تورينو​ ضمن منافسات الجولة العاشرة من الكالتشيو أن جينات البيانكونيرو تكمن في القلب والتضحية.

وصرح بيرلو لشبكة "سكاي إيطاليا": "الأمر مرهق أكثر كلاعب، مختلف تماماً كمدرب، لكن الشعور بالنصر هو نفسه عندما تخسر كل تحد، يصبح من الصعب التحكم في اللعبة، كنا ساكنين للغاية".

وأضاف: "بين الشوطين تذكرنا أن جينات يوفنتوس تكمن في القلب والتضحية، وبمجرد أن تثبت تورينو في نصف ملعبهم يصبح من السهل اختراقهم، لا يمكن للجميع دائماً أن يقدموا 100 في المئة، ولكن أولئك الذين جاءوا قدموا التصميم والديناميكية والروح الهجومية، وهو ما جعلنا نفوز بالمباراة".

وتابع: "عندما يكون الخصم منظماً للغاية، عليك الاستمرار في تحريك الكرة لإنشاء المساحات وتمديدها، لم نفعل ذلك في الشوط الأول، لكننا فعلناه في الشوط الثاني".

وختم بيرلو: "يجب أن يبقى حمضنا النووي في قلب الفريق بأكمله، في بعض الأحيان، تصبح المباريات فوضوية، نستقبل أهداف بعد بضع دقائق ويدافع خصومنا جيداً، لا يمكن لفريق مثل يوفنتوس على الإطلاق الدخول في لعبة تفتقر إلى الشخصية والمثابرة والجوع، أنت بحاجة إلى الأسلوب وكرة القدم الجيدة، ولكن أيضاً التصميم، لا يمكنك الحصول على واحد دون الآخر".

بتصرف – محمد قصير