كشف النجم الألماني السابق، ​لوتار ماتيوس​، عن حادثة حصلت معه عام 1986، مباشرة بعد بطولة كأس العالم في المكسيك، بطلها النجم الارجنتيني الراحل ​دييغو أرماندو مارادونا​.

وقال ماتيوس، في تصريحات لصحيفة كوريري ديلو سبورت: "بعد كأس العالم 1986، أصر ماراداونا على قدومي إلى ​نابولي​ كي ألعب معه. بنفس الفريق. في إحدى أيام السّبت، أرسل لي وفدا من نابولي للتفاوض حول الموضوع، وعقدنا إجتماعا في مطعم إيطالي بمدينة كولن، هذا المطعم كان يقفل يوم السبت لكن فتح أبوابه لنا إستثنائيا".

وأضاف: "مسؤولو نابولي أرسلوا تحيات مارادونا لي، مع حقيبة مال من دييغو، فيها مبلغ أكثر بثلاث مرات من الراتب الذي أتحصل عليه في ​بايرن ميونيخ​ وقتها، لكني رفضت، ورغم ذلك، قدّرت كثيرا هذه اللفتة من مارادونا".

جدير بالذكر أنّ ماتيوس رحل بعدها بسنتين إلى نادي الإنتر.

ترجمة محمد بزّي.