أكّد مدير فريق ​رد بُل​ ​كريستيان هورنر​ انه من دون تجميد تطوير المحركات في نهاية موسم 2022 سيكون من الصعب الإستمرار في الفورمولا 1. ومن المعلوم ان مزود محركات الفريق شركة هوندا قررت أنها ستنسحب من الفورمولا 1 في نهاية موسم 2021 وهكذا يريد رد بُل شراء منصع المحركات من هوندا ليتابع بنفسه أنتاج المحرك لكنه يطالب بتجميد التطوير كونه ليس لديه القدرة الكافية لمتابعة تطويره. من جهته قال هورنرMotorsport-total.com: "بسبب القوانين الجديدة التي سيتم إعتمادها إبتداءً من 2026 سيكون من المؤسف جدًا متابعة تطوير المحركات الحالي. بكل بساطة لن نتمكن من الاستمرار بدون تجميد تطوير المحركات".
ترجمة برنار الطيار