كسر الدولي الفرنسي أنطوان ​غريزمان​ مهاجم ​برشلونة​ الاسباني، صمته بعد الجدل الذي أثارته التقارير الصحفية حول وجود مشاكل بينه وبين ليونيل ميسي قائد الفريق، بسبب تصريحات وكيله السابق.

وكان وكيل غريزمان السابق، قد اشار الى أن ميسي لم يعجبه انضمام الفرنسي، وأنه المتحكم في زمام الأمور داخل البارشا، الا ان الارجنتيني انفجر أمام وسائل الإعلام مؤكدا أنه سئم من تحميله مسؤولية كل مشكلة تحدث في النادي الكتالوني.

وقال غريزمان لبرنامج "Universo Valdano":" منذ وصولي وتقديمي في برشلونة، لم أرغب في التحدث لوسائل الإعلام، ولكن في الملعب، فهذا أفضل ما أفعله".

وأضاف:" حان الوقت لوضع الأشياء في مكانها، لأني تحملت الكثير من التعليقات منذ فترة طويلة، وقلت بالفعل إن هذا يكفي".

بتصرف جوني خوري