وضع لاعبو ​يوفنتوس​ و​كالياري​ اضافة الى حكم اللقاء الذي يجمع بينهما اشارة حمراء على وجوههم تضامنا مع الحملات التي تدعو الى وقف العنف ضد المرأة.

ويتضامن اليوفي في كل عام مع الحملات التي تدعو لوقف العنف ضد المرأة وهي الافة التي ازدادت في الاعوام الاخيرة.

وهذه البادرة بوضع شارة حمراء علة وجوه اللاعبين تاتي ضمن مبادرة يقودها الاتحاد الايطالي لكرة القدم ضد العنف على المرأة وحثها على مناهضة هذه الافة.

يذكر ان كل عام يقوم الاتحاد الايطالي بهذه اللفتة.

ترجمة رولان حبيقة.