ضمن فعاليات ​الجولة 6​ من منافسات ​الدوري الايطالي​ "الكالتشيو"، تمكن نادي ​اتالانتا​ من خطف المركز الثاني في جدول الترتيب بعد ان حقق فوزاً ثميناً امام ​كروتوني​ وبواقع 2-1 وقدم لاعبو المدرب غاسبريني مباراة استحقوا الفوز بها وخطف نقاط المباراة الثلاث.

وفي الشوط الاول نجح لاعبو اتالانتا من فرض ايقاعهم الهجومي على مجريات اللقاء وسط اداء حذر وترقب من جانب لاعبي كروتوني وبدأ ابناء المدرب غاسبريني بقوة حيث ضغطوا على مرمى الخصم منذ البداية وكانت لهم بعض المحاولات الخطرة ولكن الحارس اليكس كورداز تصدى لهم ببراعة كبيرة ليحرمهم من هدف التقدم، وفي الدقيقة 26 نجح مهاجم اتالانتا لويس مورييل من خطف الاسبقية لفريقه بعد تمريرة حاسمة من روسلان مالينوفيسكي ولم ينجح لاعبو كروتوني من القيام باي ردة فعل سريعة في ظل تفوق لاعبي اتالانتا وتصدى الحارس كورداز لمحاولة خطيرة من اليخاندرو غوميز ليحرمه من هدف ثاني لفريقه وفي الدقيقة 38 خطف لويس مورييل الهدف الثاني لاتالانتا بعد تمريرة حاسمة من ريمو فرويلر وفي الدقيقة 40 قلص سيمي الفارق لكروتوني لينتهي هذا الشوط بتفوق اتالانتا وبواقع 2-1.

وبدأ الشوط الثاني بطريقة بطيئة من الجانبين وحافظ لاعبو اتالانتا على سيطرتهم على الكرة وانما بغياب الفعالية الهجومية وحاول المدرب غاسبريني اجراء تبديلات هجومية في فريقه من اجل تحسين مردوده الهجومي اكثر حيث ادخل كل من دوفان زاباتا ويوسيب اليتشيش في محاولة لخطف اهداف اخرى، وبدوره لم ينجح لاعبو كروتوني من القيام بردة فعل أو مجاراة لاعبي اتالانتا لتغيب خطورتهم على مرمى الخصم وحاول المدرب جيوفاني ستروبا القيام ببعض التعديلات في صفوف فريقه من اجل تحسين مردود لاعبيه اكثر، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة هدأ لاعبو اتالانتا من وتيرة اللقاء في ظل غياب اي ردة فعل من قبل لاعبي كروتوني والذين فشلوا في تهديد مرمى اتالانتا بفرص واضحة لخطف هدف التعادل ولتنتهي المباراة بفوز اتالانتا وبواقع 2-1.