كشف النجم الأرجنتيني السابق لنادي ​برشلونة​ ​خافيير سافيولا​ عن رغبته في ان يكون مواطنه ونجم الفريق الكتالوني ​ليونيل ميسي​ سعيدًا، سواء كان ذلك بالبقاء في كامب نو أو في أي فريق آخر.

وينتهي عقد ميسي مع برشلونة بنهاية الموسم الجاري، ولم يتضح بعد ما إذا كان البرغوت مستعدًا لتوقيع عقد جديد، او الرحيل بعد استقالة جوسيب ماريا بارتوميو.

ونشرت صحيفة "سبورت" الكتالونية تصريحات سافيولا التي اتت على الشكل التالي: "كنت على علم بوضع ميسي مع برشلونة، أولًا وقبل كل شيء، من أجل مصلحته ومصلحة كرة القدم، أتمنى أن يكون سعيدًا".

وأضاف: "لا يمكنني التعليق على كل ما حدث، لكن لدي أمنية واحدة، أريد أن أستمتع بما يقدمه لنا ميسي على أرض الملعب لسنوات عديدة قادمة، في برشلونة أو في أي مكان".

بتصرف ادي خويري