كشف المدرب الألماني لنادي ​باريس سان جيرمان​ الفرنسي ​توماس توخيل​ من ازدحام جدول المباريات المفروض حاليًا على فريقه، وذلك قبل مواجهة نانت يوم السبت في ​الدوري الفرنسي​، عقب رحلته إلى اسطنبول يوم الأربعاء في ​دوري أبطال أوروبا​.

وفي حديث له، قال توخيل :"سنقتل اللاعبين، ليس لدينا مرحلة للتعافي، ولا وقت كاف للاستعداد، إنه ليس عذرا، ولكنها الحقيقة".

وأضاف: "في كل مباراة نخسر لاعباً في الوقت الحالي، وليس نحن فقط، يمكننا مشاهدة ليفربول وبايرن وسيتي، إذا واصلنا على هذا النحو، فلن يكون هناك المزيد من اللاعبين المتاحين".

واختتم: "أنا لست سعيدًا أبدًا، يمكننا دائمًا القيام بعمل أفضل ، حاليًا لا يمكننا العمل بكثافة، هذا العام الامر مختلف جدا لم يكن هناك أي استعدادات حقيقية، اللاعبون متعبون، وليس لديهم نفس الإثاره".

بتصرف ادي خويري