ضمن فعاليات المجموعة السابعة من منافسات دوري ابطال اوروبا، حقق نادي ​​برشلونة​​ الاسباني فوزاً مهماً في معقل "اليانز ارينا" في تورينو امام نادي ال​​يوفنتوس​​ وبواقع 2-0 وقدم الفريق الكتالوني اداء جيد هجومياً وبدوره عاند الحظ البيانكونيري بشكل كبير حيث الغى حكم اللقاء 3 اهداف لالفارو موراتا بداعي التسلل وبدوره عانى الفريق الايطالي من غياب هدافه كريستيانو رونالدو بسبب اصابته في فيروس كورونا وبهذا الفوز يغرد برشلونة وحيداً في الصدارة.

سجل هدفي الفريق الكتالوني كل من ​عثمان ديمبيلي​ في الدقيقة 14 وليونيل ميسي من ركلة جزاء في الدقيقة 90.