قام الدولي البرتغالي كريستيانو ​رونالدو​ نجم يوفنتوس الايطالي، بانتقاد فحوصات الـ PCR لفيروس كورونا، وذلك بعد تأكد غيابه عن مواجهة ​برشلونة​ في دوري أبطال أوروبا.

وكان يطمح صاحب الـ35 عام للتعافي قبل مواجهة برشلونة بالأبطال، الا ان نتيجة المسحة الطبية الثانية له بعد الإصابة كانت إيجابية ليغيب عن اللقاء.

ونشر رونالدو صورة له على موقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام"، وأكد أنه بحالة جيدة ولا يعاني من أي مشاكل صحية، فورزا يوفي.

وفي رد على نفس الصورة، فتح البرتغالي النار على اختبارات كورونا ووصف الأمر بالهراء، في هجوم واضح وصريح، لكنه تراجع وحذف التعليق.

يذكر أن اليوفي سيواجه برشلونة، حيث يتصدر كلا الفريقين ترتيب المجموعة برصيد 3 نقاط.

بتصرف جوني خوري