كشف ​جوسيب ماريا بارتوميو​ عن سبب استقالته من منصبه كرئيس لنادي ​برشلونة​ الاسباني، وكان بارتوميو قد اعلن مع مجلس الإدارة رسميا استقالتهم الجماعية من إدارة البرشا في الساعات الاخيرة.

وخلال تصريحات له، قال بارتوميو: "القرار الأسهل بعد الهزيمة في دوري الأبطال كانت الاستقالة، لكننا قررنا البقاء لاتخاذ قرارات صعبة، الدليل على اننا لسنا متمسكين في مناصبنا هو أننا دعونا إلى انتخابات مبكرة في آذار، كان علينا ضمان مستقبل النادي في خضم أزمة عالمية غير مسبوقة، لم نتمكن من ترك النادي في يد مدراء، من كان سيوقع مع مدربًا أو يوقع مع لاعبين أو يضمن استمرارية ميسي أو يخفض الرواتب؟".

واضاف: "تعرضت أنا وزملائي للاهانة والتهديد وحتى عائلتي، انا سعدت بخدمة هذا النادي، اليوم نحن نستقيل دون إنهاء مشاريعنا الاقتصادية التي كنا نريدها، وأتمنى أن يتم حسم موضوع تخفيض الرواتب خلال الأيام المقبلة، وإلا ستكون هناك عواقب وخيمة على النادي".

واختتم: "البرشا يتمتع بصلابة لا جدال فيها، لقد طورنا خطوط أعمال جديدة، ونحن فخورون بالطريق الذي قطعناه حتى يكون برشلونة ناديًا ملتزمًا، أتمنى أن أواصل الاستمتاع ببرشلونة عن بعد، وأتمنى الأفضل للرئيس المقبل لنادي برشلونة وإدارته".

بتصرف ادي خويري