كشفت تقارير صحف إسبانية، أن عدد من لاعبي ​برشلونة​ رفضوا حضور اجتماع مجلس إدارة النادي خلال الأيام الماضية، لمناقشة تخفيض ​الرواتب​.

واكد البرشا على لاعيبه حضور الاجتماع اليوم للمناقشة والتفاوض حول تخفيض الرواتب، لمواجهة الأزمة المالية بشأن فيروس كورونا.

وبحسب إذاعة "Rac1" الإسبانية، فان لاعبي برشلونة تراجعوا عن الحضور، وهذا هو الاجتماع الثاني الذي لم يحضره أي لاعب.

يذكر ان هناك بعض اللاعبين مثل ​بيكيه​ وافق على تخفيض راتبه بنسبة 50%، بينما الثلاثي تير شتيغن ودي يونغ، وكليموه لينغليت وافقوا على تمديد عقودهم بنفس الراتب.

بتصرف جوني خوري