كشفت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الاسبانية، أن إدارة نادي ​برشلونة​ سترسل ​شكوى رسمية​ للاتحاد الإسباني لكرة القدم تعبر فيها عن غضبها من حكم مباراة الكلاسيكو، خوان مارتينيز مونويرا، بعد ركلة جزاء سيرجيو راموس.

وهناك حالة غضب شديدة داخل البلوغرانا، بعد احتساب حكم اللقاء لركلة جزاء لصالح راموس على مدافعه كليموه لينغليت، بعد العودة إلى تقنية الـVAR.

وأعلن ​بارتوميو​، عن اتخاذ الادارة الكتالونية إجراءات ضد ما حدث في المباراة، لأنهم يمتلكون تسجيلات صوتية تظهر حكم تقنية الفيديو وهو يتحدث مع حكم المباراة حول الحالة ووجود خطأ ضد راموس قبل احتساب الركلة.

ويعمل النادي الكتالوني على تحضير ملفًا كاملًا بالوقائع لتقديمه خلال الساعات المقبلة، يؤكدون فيه اعتراضهم على عدم وجود معايير واضحة لاستخدام تقنية الـ VAR لمساعدة الحكام لحسم الحالات المثيرة للجدل في المباريات.

بتصرف جوني خوري