اسدل الستار على مباريات نهاية الاسبوع في الدوريات الأوروبية الخمس الكبرى، وشهدت احداث وتطورات منها ما كان متوقعاً ومنها ما شكل مفاجأة للمشجعين. وفي ما يلي استعراض سريع لابرز هذه الحداث في كل دوري من انكلترا الى فرنسا الى اسبانيا الى ايطاليا والمانيا.

* خسارة ايفرتون

تمّكن ​ليفربول​ من اللحاق ب​إيفرتون​ في صدارة ​البريمييرليغ​ بعدما وصل للنقطة 13 عقب فوز صعب على شيفيليد يونايتد 2-1 بينما تجرّع إيفرتون خسارته الأولى هذا الموسم وكانت أمام ساوثامبتون 2-صفر، ليصبح متساوياً في الصدارة مع ليفربول بنفس رصيد النقاط. ولم تشهد قمة اليونايتد وتشيلسي أي مفاجآت حيث انتهت بتعادل سلبي، وبات رصيد تشيلسي 9 نقاط في المركز العاشر فيما لدى اليونايتد 7 نقاط في المركز الخامس عشر رغم أنه يملك مباراة أقل. اما مانشستر سيتي فعانى أيضا في هذه الجولة مع تعادل مخيب أمام وست هام يونايتد 1-1 ليضيع رجال المدرب غوارديولا نقطتين ثمينتين. أما أرسنال فبقي أداؤه مهزوزا ومخيبا للآمال إذ خسر في هذه الجولة أمام ليستر سيتي بهدف وبقي رصيده عند 9 نقاط في المركز الحادي عشر فيما احتل ليستر المركز الثالث برصيد 12 نقطة.

* ريال يكسب الكلاسيكو

حسم ​ريال مدريد​ مباراة الكلاسيكو أمام ​برشلونة​ 3-1 في مباراة قدّم فيها رجال المدرب زين الدين زيدان أداء تكتيكيا رفيع المستوى مقابل فشل المدرب رونالد كومان في أول كلاسيكو له، ولم يعط الإنطباع الجيد بأنه قادر على تغيير مسار برشلونة أقله حتى الآن، ليصل ريال مدريد إلى النقطة 13 في المركز الثاني ( مع مباراة اقل) مقابل تجمد رصيد برشلونة عند النقطة 7 في المركز الثاني عشر (مع مباراتين اقل). وبدا لافتا استمرار ريال سوسييداد في الصدارة برصيد 14 نقطة بعد فوز كبير على هويسكا 4-1، أما أتلتيكو مدريد فاستمر في نتائجه الإيجابية بعدما هزم ريال بيتيس 2-صفر ليصل إلى النقطة 11 في المركز الخامس. كما يجب الإشادة بأداء غرناطة والذي هزم خيتافي 1-صفر ووصل إلى المركز الثالث برصيد 13 نقطة ليتابع الفريق الأداء المميز.

* تعادل روما وميلان

وقع ​اي سي ميلان​ في فخ التعادل للمرة الأولى هذا الموسم، وكان على يد فريق روما الذي انهى المباراة بنتيجة 3-3 في قمة هذه الجولة، حيث أصبح رصيد الميلان 13 نقطة في الصدارة مقابل 8 نقاط لروما في المركز التاسع. وعانى إنتر ميلانو كثيرا قبل حسم موقعته أمام جنوى ليفوز 2-صفر ويصل إلى المركز الرابع برصيد 10 نقاط. أما نابولي فتخطى عقبة بينيفينتو 2-1 ليتقدم إلى المركز الثاني برصيد 11 نقطة وبفارق الأهداف عن ساسولو الثالث والذي تعادل 3-3 مع تورينو. أما حامل اللقب في الموسم الماضي يوفنتوس فاستمر في إهدار النقاط مع سقوط جديد في فخ التعادل أمام كروتوني 1-1 ما زاد من الضغوط على المدير الفني الجديد أندريا بيرلو الذي كسب 9 نقاط فقط اهلته لاحتلال المركز الخامس. كما سقط أتالانتا مرة جديدة وهذه المرة امام سامبدوريا 3-1 ليتراجع للمركز السادس برصيد 9 نقاط.

* ​لايبزيغ​ مستمر في الصدارة

لم تحمل الجولة الخامسة من ​الدوري الألماني​ أي جديد على صعيد الصدارة مع نجاح آر بي لايبزيغ في تحقيق الفوز على حساب هيرتا برلين 2-1 والبقاء اولاً برصيد 13 نقطة، مقابل 12 نقطة لكل من ​بايرن ميونيخ​ حامل اللقب وبوروسيا دورتموند وصيفه في الموسم الماضي. بايرن لم يجد صعوبة في تخطي عقبة إينتراخت فرانكفورت بخماسية نظيفة، فيما تغلب دورتموند على شالكه 3-صفر في ديربي الرور، ليكتفي شالكه بنقطة يتيمة في المركز ما قبل الأخير. وكان لافتا وصول ليفركوزن إلى المركز الرابع بعدما فاز على أوغسبورغ 3-1 وأصبح في رصيده 9 نقاط. أما ماينز فبقي في أسفل جدول الترتيب مع خسارة جديدة كانت هذه المرة أمام بوروسيا مونشنغلادباخ 3-2 ليبقى الفريق الوحيد حتى الآن الذي لم يكسب ولو نقطة واحدة.

* سان جيرمان يعود اولاً

تمكن ​باريس سان جيرمان​ من الوصول إلى صدارة الدوري الفرنسي بعد 8 جولات، اثر الفوز على ​ديجون​ 4-صفر ليحقق النقطة 18، تاركاً ديجون في المركز الأخير برصيد نقطتين والفريق الوحيد الذي لم يتذوق طعم الفوز. ويقاسم ليل سان جيرمان على الصدارة وهو تعادل مع نيس 1-1 وأضاع فرصة الإنفراد بالمركز الاول. أما أولمبيك مارسيليا، فقام بالمطلوب منه في هذه الجولة حيث فاز على لوريان 1-صفر وأصبح رصيده 15 نقطة في المركز الثالث بالتساوي أيضا مع ستاد رين الذي خسر بشكل مفاجىء أمام أنجيه 2-1 وأضاع فرصة ذهبية لمقاسمة الصدارة. كما قام أولمبيك ليون بواجبه وأسقط موناكو 4-1 ليصل إلى النقطة 13 في المركز السادس في جدول الترتيب.