أكد رئيس نادي ​برشلونة​ جوسيب ​ماريا بارتوميو​ إلى أنه لم يخطر في باله أبداً تقديم إستقالته بسبب أزمة ​ليونيل ميسي​ الذي أعلن عن رغبته بالرحيل عن الكامب نو في الميركاتو الصيفي.

وصرح بارتوميو في مؤتمر صحفي: "في حالة ليو، من الجيد أن تغضب لأنه ليس من الجيد قبول الهزائم، ونحن جميعاً غاضبون".

وأضاف: "لكن كان هناك موعداً نهائياً ليعلن ما إذا كان سيستمر أم لا، هو لم يفعل ذلك، وفي النهاية هو معنا الآن، وكلنا نريد أن يعتزل في برشلونة".

وختم بارتوميو: "لم يخطر ببالي أبداً أن أستقيل بسبب قضية ميسي، المشروع ممتع للغاية مع الشباب والمحاربين القدامى مثل ميسي، وأعتقد أننا معه سنفوز بالألقاب هذا الموسم".

بتصرف – محمد قصير