انتهت مباراة القمة التي شهدتها الجولة الرابعة من ​الدوري اللبناني لكرة القدم​ بين ​الانصار​ والعهد، بفوز الاول بنتيجة 3-1، وتخللها الكثير من الحالات التحكيمية المثيرة للجدل، سنتوقف في ما يلي عند ابرزها:

*في الدقيقة 25شهر الحكم ​حسين ابو يحيى​ البطاقة الصفراء الثانية ثم الحمراء بوجه لاعب العهد ​حسين الزين​ بسبب سوء سلوكه وعدم التزامه بالمسافة القانونية لحظة اطلاق صافرة تنفيذ ركلة حرة مباشرة. قرار الحكم صحيح قانونياً وفق ما تنص عليه قوانين التحكيم، الا ان البعض ارتأى وجوب تطبيق روحية القانون، وفي هذه الحالة فضّل الحكم ابو يحيى اختيار القانون على روحيته والالتزام به.

*في الدقيقة 40الحكم احتسب خطأ لصالح العهد بعدما تدخل لاعب الانصار بطريقة غير رياضية، وكان من المفترض ان يحصل على بطاقة صفراء لانه تعمد استعمال قدمه لاصابة لاعب العهد بهدف الاذية.

*في الدقيقة 56احتسب الحكم خطأ لصالح العهد، لكن لاعب الفريق لعب الكرة عمدا على قدم لاعب الانصار. ولم يتدخل الحكم ضد لاعب الانصار، وقراره صحيح لانه (اي اللاعب) لم يتعمد الوقوف امام الكرة ولم يخرق شروط المسافة القانونية.

*في الدقيقة 69احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح الانصار وشهر البطاقة الصفراء بوجه حارس العهد وقراره موفق، وساعده قربه من الحالة وتمركزه بالمكان المناسب في اتخاذ هذا القرار.

*في الدقيقة 2+90احتسب الحكم خطأ لصالح الانصار لكنه كان من المفترض اشهار البطاقة الصفراء بوجه لاعب العهد الذي تعمد الامساك بقميص المهاجم ومنعه من استكمال مساره.