ترك ​جيمي فاردي​ المعجبين في حالة هستيرية بعد نفاد ضمادات الوقاية المخصصة له.

ولم يلعب مهاجم ​ليستر سيتي​ منذ 4 تشرين الاول بسبب مشكلة في ربلة الساق، لكنه كان النجم في المباراة التي حقق فيها الثعالب فوزًا صعبًا على ​أرسنال​، حيث سجل الهدف الوحيد في المباراة.

ولكن قبل ظهوره البطولي، أرسل فاردي عبر وسائل التواصل الاجتماعي صورا أظهر فيها مرة أخرى ضماداته الخاصة.

وعلق احد المشجعين بالقول: "إنه أفضل شيء رأيته اليوم. قمة فاردي".

وكتب آخر: "كيف لا تحب هذا الرجل!".

ترجمة جوزف صقر