أثارت لقطة في المباراة المقامة حالياً بين ​مانشستر يونايتد​ ومنافسه ​تشيلسي​ على ملعب الأولد ترافورد في الجولة السادسة من ​الدوري الإنكليزي الممتاز​ لكرة القدم الجدل من الناحية التحكيمية.

وتناقل عشاق اللعبة على مواقع التواصل الاجتماعي صورة تُظهر تدخل مدافع مانشستر يونايتد هاري ماغواير بشكل عنيف على لاعب تشيلسي سيزار أزبيليكويتا داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 39.

ويبدو ماغواير وهو يلف ذراعه حول رقبة أزبيليكويتا، ورغم ذلك فإن حكم اللقاء لم يحتسب ركلة جزاء ولم يطلب حتى اللجوء إلى تقنية الفيديو لمشاهدة اللقطة من جديد.

ولا زال التعادل السلبي سيد الموقف في مواجهة الشياطين الحمر والبلوز.

بتصرف – محمد قصير