أصدر نادي ​يوفنتوس​ الإيطالي، بيانًا رسميًا حول خضوع لاعبيه لفترة العزل الصحي بسبب فيروس ​كورونا​.

وظهرت إصابات بفيروس كورونا في صفوف السيدة العجوز بين اللاعبين، ابرزهم كريستيانو ​رونالدو​ وماكيني وبعض الإداريين.

وأكد الموقع الرسمي للنادي الايطالي، أن اختبار الفريق بأكمله جاء سلبي وبالتالي سيكونون قادرين على إنهاء العزل الائتماني، ما عدا النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي لا يزال إيجابيًا ومعزولًا في منزله.

وجاء بيان البيانكونيري على النحو التالي:

"أعلن نادي يوفنتوس لكرة القدم، أنه تطبيقا للأنظمة والبروتوكولات المعمول بها، انتهت فترة العزل الائتماني التي تم الإبلاغ عنها سابقا، والتي شملت 61 شخصًا، بعد ظهر اليوم".

ويستعد يوفنتوس لملاقاة نظيره هيلاس فيرونا ضمن منافسات الدوري الإيطالي.

بتصرف جوني خوري