نشر عملاق ​كرة السلة اللبنانية​، التايغر ​فادي الخطيب​ صوراً بالاضافة الى عبارات دونها من القلب يودع فيها نجله جهاد صاحب الـ 14 سنة الذي وقع على كشوفات ​نادي فنربخشة​ التركي تحت الـ16 سنة وفئة الشباب والذي سيلتحق يوم الخميس المقبل بالتدريبات، وذلك على صفحته الرسمية الخاصة في مواقع التواصل الاجتماعي "انستغرام"، ودون رسالة جاء فيها ما يلي:" لا اعلم اين ابدأ. أشعر وكأن جزءًا من قلبي قد تمزق للتو. لقد وعدت نفسي بأنني لن أترك أطفالي يعيشون بعيدًا عني. لكن لا بد لي اليوم من اتخاذ قرار بشأن مستقبل جهاد ولأن لبنان لم يعد يعطينا خيارًا. جهاد لديه إرادة وعزيمة وقوة أهلته للتدرب ضمن فريق أوروبي عظيم. إنه يعلم أن العمل قد بدأ للتو، لكنه مستعد لمتابعة أحلامه. حزني عظيم، لكن فرحي أكبر. على الرغم من أن جزءًا من روحي سيكون من الآن فصاعدًا في ​تركيا​.

بتصرف ميشال عساف.