استبعد المدرب أولي غونار ​سولسكاير​ اللاعب إريك بيللي للأسابيع الثلاثة أو الأربعة المقبلة بعد غيابه عن فوز ​مانشستر يونايتد​ 2-1 على ​باريس سان جيرمان​ بسبب إصابة عضلية.

وكان قلب الدفاع بديلاً غير مستخدم خلال الفوز 4-1 على نيوكاسل يوم السبت ولم يسافر إلى العاصمة الفرنسية للمشاركة في المباراة الافتتاحية لدوري أبطال أوروبا.

وسيغيب الآن عن المباريات ضد تشيلسي ولايبزيغ وأرسنال وباشاك شهير وإيفرتون قبل فترة التوقف الدولية في تشرين الثاني.

كان اللاعب البالغ من العمر 26 عامًا سيئ الحظ بسبب الإصابات منذ انتقاله من فياريال في عام 2016، حيث فقد أكثر من 300 يوم بسبب مشاكل في الركبة والكاحل.

ترجمة صفوان شامي