تنطلق منافسات دوري أبطال أوروبا لكرة القدم مع مباريات المرحلة الأولى من المجموعة الخامسة وصولا حتى الثامنة حيث سنكون على موعد مع مباريات من عيار ثقيل في سهرة الثلاثاء والتي سنتعرف على أبرز ما ستحمله في هذا التقرير.

1. ​باريس سان جيرمان​ الفرنسي – ​مانشستر يونايتد​ الإنكليزي ( المجموعة الثامنة / الليلة الساعة 22.00 بتوقيت بيروت ):

يستقبل باريس سان جيرمان الفرنسي ضيفه مانشستر يونايتد الإنكليزي في قمة مباريات هذه الليلة في دوري الأبطال. ويأمل باريس سان جيرمان وصيف الموسم الماضي من تحقيق بداية قوية فيما يريد الفريق الإنكليزي العودة إلى الديار بنتيجة إيجابية تساعده على فرض هيبته الأوروبية والتي افتقدها لسنوات عديدة.

ومع المدرب توماس توخيل، يتوقع أن يلعب البي أس جي بالرسم التكتيكي 4-3-3 مع التعويل على قوة الخط الهجومي للفريق في ظل وجود أسماء رنانة وقادرة على صناعة الفارق مع ضرورة التواجد بشكل قوي في وسط الملعب من أجل فرض السيطرة وأخذ المبادرة الهجومية مبكرا أما مانشستر يونايتد مع مدربه أولي غونار سولسكاير، فهو يفضل اللعب بالرسم التكتيكي 4-2-3-1 مع الذهاب لخوض مواجهة مغلقة وإيجاد الكثافة العددية في خط وسط الملعب وعدم منح الفريق الباريسي أي مساحات قد يستغلها بسبب وجود لاعبين مهاريين قادرين على صناعة الفارق مع اعتماد اليونايتد على السرعة في التحول من الدفاع إلى الهجوم واستغلال الثغرات الدفاعية في الخطوط الخلفية للخصم.

2. ​لاتسيو​ الإيطالي – ​بوروسيا​ دورتموند الألماني ( المجموعة السادسة / الليلة الساعة 22.00 بتوقيت بيروت):

يستضيف لاتسيو الإيطالي نظيره بوروسيا دورتموند الألماني في مباراة قوية ومتكافئة لحساب المجموعة السادسة من دوري الأبطال.

وبعد غياب طويل عن البطولة الأوروبية العريقة، يطمح لاتسيو لتسجيل بداية مثالية على الرغم من أنه لم يقدم لحد الآن في هذا الموسم على الصعيد المحلي الكثير مع تراجع كبير في المستوى أما بوروسيا دورتموند فيأمل في أن يسجل الفوز ويبدأ دور الأبطال بثلاث نقاط ستكون غالية خارج الديار.

ومع المدرب سيميوني إنزاغي، يلعب الفريق بالرسم التكتيكي 3-5-2 لكن الفريق لحد الآن يبدو ضعيفا من الناحية الدفاعية ومفككا تكتيكيا مع اهتزاز شباكه 8 مرات في 4 مباريات وهو رقم كبير وغير مقبول أما بوروسيا دورتموند مع مدربه لوسيان فافر، فيلعب بالرسم التكتيكي 3-4-2-1 حيث يعول على الكثافة العددية في خط وسط الملعب مع السرعة في الأداء الهجومي والعودة إلى الشق الدفاعي ما يجعل الأمور صعبة على لاتسيو والمطالب باللعب بتركيز عالي إذا ما أراد الخروج بالنقاط الثلاثة من أمام خصمه الألماني العنيد.

3. ​تشيلسي​ الإنكليزي – إشبيلية الإسباني ( المجموعة الخامسة / الليلة الساعة 22.00 بتوقيت بيروت ) :

يواجه تشيلسي الإنكليزي إشبيلية الإسباني في مواجهة من العيار الثقيل ستكون على ملعب ستامفورد بريدج في العاصمة الإنكليزية لندن. ويريد البلوز تحقيق الفوز من أجل بدء البطولة الأوروبية العريقة بنقاط ثلاثة أما إشبيلة الإسباني فبعدما حقق لقب اليوروبا ليغ الموسم الماضي فهو يأمل في التقدم أكثر بدوري الأبطال وتحقيق نتيجة مثالية مع البداية.

ويلعب تشيلسي برفقة المدرب فرانك لامبارد بالرسم التكتيكي 4-2-3-1 حيث لديه مجموعة من اللاعبين الشباب والقادرين على تقديم كرة قدم جيدة مع ضرورة الإنتباه للأداء الدفاعي للفريق والذي أحيانا يكون غير منضبط مع قلة تركيز في اللحظات الحاسمة أما إشبيلية مع المدرب جولين لوبيتيغي فهو يلعب بالرسم التكتيكي 4-3-3 حيث يتميز الفريق بأنه قوي للغاية تكتيكيا ويدافع ويهاجم بنفس الشراسة مع مرونة واضحة وجماعية تغلب على أداء الفريق بجانب أن الفريق يعد مزيجا بين عنصر الخبرة وروح الشباب وهذا بالطبع يضعنا أمام مباراة متكافئة للغاية والفريق الأقل أخطاءا سيكون صاحب الحظ الاوفر في الخروج بنقاط المباراة الثلاثة.