رغم الأزمات الصعبة التي يمر بها لبنان، يبقى الطموح هو سلاح الشباب اللبناني للمضي قدما والتطلع إلى المستقبل بنظرة إيجابية مُفعمة بالأمل، هذا ما أكده لنا المدرب ​جاد خوري​ في مقابلة مع صحيفة "السبورت الإلكترونية"، والذي تحدث عن مشروع ​Pilates For Everyone​ التي استحدثه مؤخرا.

وقال خوري: "بدأت التدريب في اختصاص Pilates منذ 9 سنوات، وقمت بتقديم دروس خصوصية، ومع بداية عام 2019، بدأت المشاكل تظهر في النادي الذي كنت أعمل معه، وبسبب الأوضاع الإقتصادية الصعبة التي يمر بها لبنان، قرر الإقفال نهائيا، عندئذ، قررنا المضي قدما في إفتتاح مشروع خاص بنا، وقد حصلت على الدّعم المادي واللوجستي من زوج وشقيق شريكتي في المشروع جويل الحداد، أما من ناحيتي، ساهمت عائلتي بجزء آخر من الدّعم، وقد تمكنت من شراء معدات النادي الذي كنت أعمل فيه، وحصلت عليها بأقل تكاليف حيث لم أضطر إلى شرائها من الخارج".

وعن رسالته من هذا المشروع اضاف: "الهدف هو توجيه رسالة رياضيّة وصحيّة لجميع الناس من كل الفئات والأعمار، لأن الرياضة الحركيّة مهمّة جدا، من الضروري ان يحافظ الفرد على الحركة بشكل يومي".

واكمل خوري: "نسعى بكل تأكيد إلى توسيع المشروع في المستقبل، وان يصل إلى كل المناطق، وسنحاول الإعتماد على وسائل التواصل الاجتماعي لإيصال دروسنا إلى أكبر عدد ممكن من الناس وتسليط الضوء على أهمية الـPilates".

وتابع: "نسعى كذلك إلى توفير أسعار إشتراك مناسبة لجميع المواطنين، لان الهدف الأساسي ليس الحصول على أرباح مالية، بل رسالتنا رياضيّة بحت".

وأوضح خوري ان المعدات الموجودة هي:

Gym Rosy: Reformer ريفورمر
Cadillac ​كاديلاك
Ladder Barrel لادر بارل
Pilates Chair كرسي البيلاتس