غاب ​ليونيل ميسي​ عن تدريبات ​برشلونة​ الجماعية، يوم الأحد، واكتفى بالتواجد في الصالة الرياضية للقيام بأعمال التعافي.

وأشارت صحيفة "آس" الإسبانية إلى أن ميسي كان اللاعب الوحيد الذي لم يشارك في تدريبات برشلونة الجماعية صباح الأحد بين من لعب مباراة خيتافي السبت، والتي انتهت بهزيمة البلاوغرانا 0-1 ضمن منافسات الجولة السادسة من بطولة الدوري الإسباني.

وعن سبب غيابه عن التدريبات الجماعية أوضحت الصحيفة أن ميسي اعتاد أن يتواجد في الصالة الرياضية ويحصل على جلسات تدليك في اليوم التالي للمباراة، لأجل التعافي جسديا، إلا أنه لا يعاني من أي إصابة وجاهز لمباراة الثلاثاء المقبل.

بتصرف محمد بزّي.