نبدأ مع الدوري الانكليزي الممتاز، فضمن فعاليات الجولة 5 من منافسات " البريمرليغ "، حسم التعادل الايجابي والمثير وبواقع 2-2 ديربي المرسي سايد بين ايفرتون صاحب الارض وجاره اللدود نادي ​ليفربول​. وتقدم الريدز في مناسبتين وفي كل مرة كان التوفيز يعود الى اجواء اللقاء وبهذا التعادل توقفت مسيرة انتصارات ايفرتون المتتالية وحافظ التوفيز على صدارته للدوري.
اما تشيلسي، فتعرض إلى تعادل بطعم الخسارة أمام ساوثامبتون بنتيجة 3-3.

وفي الدوري الايطالي، مُني نادي أتالانتا بهزيمة ثقيلة على يد ​نابولي​ بنتيجة أربعة اهداف مقابل هدف على ملعب سان باولو.
وفي الدوري الألماني، وضمن الجولة الرابعة، حقق نادي بوروسيا دورتموند فوزاً مهماً وثميناً خارج قواعده امام هوفنهايم وبواقع 1-0 وبهذا الفوز خطف بوروسيا المركز الثاني في الدوري مؤقتاً. وفي باقي المباريات، انفرد نادي ​لايبزيغ​ بصدارة البوندسليغا بعد ان حقق فوزاً مستحقاً امام اوغسبورغ وبواقع 2-0. كما وحقق نادي باير ليفركوزن الفوز امام ماينز وبواقع 1-0. وبدوره حقق نادي شتوتغارت الفوز امام هيرتا برلين وبواقع 2-0. وبدوره حسم التعادل الايجابي وبواقع 1-1.

وضمن فعاليات الجولة 6 من منافسات الدوري الاسباني " الليغا "، تمكن نادي غرناطة من خطف وصافة الليغا مؤقتاً بعد ان حقق فوزاً ثميناً امام اشبيلية المنقوص وبواقع 1-0. وفاز أتلتيكو مدريد على سلتا فيغو 2-0.

محليًا، وضمن منافسات الجولة الثالثة من بطولة لبنان لكرة القدم، إنتهت المواجهة التي جمعت العهد أمام التضامن صور على ملعب صور البلدي بنتيجة التعادل السلبي. وعلى ملعب المرداشية في زغرتا، إستطاع طرابلس أن يحقق إنتصارا كبيرا على السلام زغرتا بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل لاشيء. وعلى ملعب بحمدون، مُني الصفاء بخسارة قاسية على يد البرج بنتيجة أربعة أهداف مقابل هدف. وعلى ملعب العهد، إنتهت المواجهة التي جمعت بين شباب الساحل والإخاء الأهلي عاليه بنتيجة 1-1.

متفرقات دولية ومحلية:

-تمكن محمد صلاح، نجم ليفربول، من دخول تاريخ الريدز بعد هدفه في شباك ايفرتون في ديربي المرسيسايد، ونجاحه في تحقيق رقمًا قياسيًا جديدًا داخل قلعة أنفيلد. ودخل صلاح بهدفه في شباك ايفرتون لنادي المائة، بتسجيله 100 هدف بقميص الريدز منذ انضمامه لليفربول في صيف 2017.

-أعرب أحد نجوم نادي الراسينغ السابقين عبر حسابه في فيس بوك عن إستيائه الشديد من نتائج الفريق منذ بداية الموسم الجديد في دوري الدرجة الثانية، داعيا إدارة النادي إلى حلّ الجهاز الفني فورا، بعد خساراتين وتعادل في اول ثلاث مباريات.

-أعلن نادي سانتوس البرازيلي عن تعليق العقد الموقع بينه وبين روبينيو، بعد مرور 6 أيام فقط على عودته للفريق للمرة الرابعة في مسيرته الكروية. وكان روبينيو قد وقع على عقد لمدة 5 أشهر فقط مع سانتوس، لكن تبين أن البرازيلي عاد الى سانتوس لتفادي دخوله السجن في إيطاليا بسبب جريمة اغتصاب فتاة ألبانية في عام 2013.