لفت اللاعب ديوغو جوتا إلى أنه لم يشعر بأي ضغط إضافي لملء الفراغ الذي تركه كريستيانو رونالدو بعد تألقه مع ​البرتغال​ في الفوز 3-0 على السويد في دوري الأمم الأوروبية يوم الأربعاء.

وقال جوتا: "لقد كانت ليلة ممتازة، وكان أحد أفضل العروض التي قدمتها لبلدي. حققنا نتيجة رائعة ضد منتخب السويد ليس من السهل اللعب ضده، لذلك يمكننا أن نشعر بالفخر. بذلت قصارى جهدي في الملعب".

وأضاف: "لم يكن هناك ضغط لاستبدال رونالدو. نحن محترفون، وإذا اختار مدربنا أحد عشر لاعبا لدخول الملعب، فهؤلاء هم الذين يتعين عليهم العمل. أعتقد أن هذه هي أفضل لحظاتي. كان الانضمام إلى ​ليفربول​ خطوة كبيرة في مسيرتي، واليوم بدأت مرة أخرى مع المنتخب الوطني، وعلي أن أبذل قصارى جهدي".

ترجمة صفوان شامي