إستمرت عجلة الدوريات الأوروبية مع بداية الدوري الإيطالي والدوري الألماني حيث انضما إلى نظرائهم الدوري الإنكليزي، الإسباني والفرنسي لتكون الدوريات الأوروبية الخمس الكبرى قد عادت لحياتها المعتادة مع بداية الموسم الواعد 2020/2021. في هذا التقرير سنتعرف على أبرز الأحداث والمشاهد من هذه الجولة الأوروبية والتي حفلت بالكثير من الأمور الهامة.

1. ​ليفربول​ يهزم ​أرسنال​، سقوط كبير للسيتي وفوز متأخر لليونايتد

نجح ليفربول في حسم مباراة القمة أمام أرسنال لمصلحته 3-1 حيث قلب تأخره من 1-0 إلى 3-1 مع تقديم أداء هجوم جيد للغاية في ظل عجز أرسنال عن مجاراة إيقاع حامل اللقب والذي سيطر بشكل كامل على خط وسط الملعب واستحق الفوز. وشهدت هذه الجولة خسارة كبيرة للسيتي 5-2 أمام ليستر رسمت الكثير من علامات الإستفهام حول المنظومة الدفاعية ككل للسيتي وللمدرب بيب غوارديولا الذي عليه إيجاد حلول سريعة لخطه الدفاعي الذي ما زال يرتكب الهفوات الدفاعية القاتلة الواحدة تلو الأخرى وهو ما يهدد بشكل جدي آمال الفريق في المنافسة على اللقب.

في المقابل، نجح مانشستر يونايتد في تحقيق فوز بشق الأنفس على برايتون 3-2 في مباراة مثيرة احتاج فيها اليونايتد لركلة جزاء متأخرة من أجل حسم الفوز بينما تابع إيفرتون بدايته المميزة وحقق فوزه الثالث المتتالي على كريستال بالاس 2-1 ليتساوى في الصدارة بتسع نقاط مع ليفربول وليستر سيتي.

2. بداية جيدة لكومان، فوز صعب للريال وتألق سواريز في ظهوره الأول مع أتلتيكو

تمكن الهولندي رونالد كومان مدرب ​برشلونة​ الجديد من تحقيق بداية مثالية بعدما هزم فياريال 4-0 في مباراة قدم فيها برشلونة أداء جيدا للغاية ما أعطى الفريق الثقة لمحو الصورة المخيبة للآمال التي ظهر بها في الموسم الماضي مع أسلوب هجومي جديد بدأت معالمه تظهر مع المدرب الهولندي.

أما غريم البرسا وحامل لقب الموسم الماضي ريال مدريد فهو نجح بشق الأنفس في الفوز على ريال بيتيس 3-2 ليحقق فوزه الأول هذا الموسم رافعا رصيده إلى 4 نقاط ومزيلا بعض الضغوط التي كانت ستكبر لو أنه فشل في الفوز على ريال بيتيس. أما الخصم الثالث في الليغا أتلتيكو مدريد فهو حقق فوزا كبيرا على غرناطة 6-1 حيث شهدت هذه المباراة مشاركة الوافد الجديد لويس سواريز في آخر 20 دقيقة وقدم أداءا أكثر من مميز مع صناعة هدف وتسجيل هدفين ليثبت بأنه سيكون ورقة هجومية رابحة للروخي بلانكوس.

3. انتصارات جديدة ل​نابولي​، ميلان وفيرونا، وقمة روما واليوفي تنتهي بالتعادل

شهدت الجولة الثانية من الدوري الإيطالي لكرة القدم تحقيق نابولي، ميلان وهيلاس فيرونا لانتصارهم الثاني المتتالي حيث تخطى نابولي عقبة جنوى 6-0 مع أداء هجومي أكثر من مميز فيما فاز ميلان على كروتوني 2-0 أما هيلاس فيرونا خطف فوزا غاليا على أودينيزي 1-0 لتتساوى الفرق الثلاثة في المركز الأول برصيد 6 نقاط. أما حامل اللقب في الموسم الماضي، يوفنتوس فهو لم ينجح في تحقيق أكثر من نتيجة التعادل الإيجابي 2-2 أمام فريق العاصمة روما حيث لم ينجح يوفنتوس مع مدربه أندريا بيرلو في تسيير المباراة لمصلحته ليخسر أو نقطتين هذا الموسم.

وحقق كل من إنتر ميلانو، لاتسيو روما وأتالانتا انتصاراتهم الأولى هذا الموسم في ظهورهم الأول خاصة أنهم مرشحين فوق العادة للعب أدوار متقدمة هذا الموسم وعانى إنتر ميلانو قبل تجاوز عقبة فيورنتينا 4-3 ليحفظ ماء وجهه ويتجنب خسارة مفاجئة كانت ستضع مدربه كونتي مبكرا تحت سهام الإنتقادات.

4. ​هوفنهايم​يفجر مفاجأة، خسارة قاسية لدورتموند وشالكه يستمر بالتعثر

بعد سلسلة طويلة من التألق المحلي والأوروبي، انقاد بايرن ميونيخ لخسارة قاسية 4-1 أمام هوفنهايم حيث بدا على الفريق البافاري التعب مع تقديم مباراة أكثر من متواضعة وارتكاب أخطاء دفاعية بالجملة دون الإنقاص من الأداء المميز الذي قدمه هوفنهايم والذي استحق من خلاله الفوز ليتجرع بايرن ميونيخ كأس الهزيمة الأولى منذ فترة طويلة.

وشهدت هذه الجولة أيضا خسارة مفاجئة للوصيف بوروسيا دورتموند وكانت أمام أوغسبورغ 2-0 في مباراة لم يظهر فيها أسود الفيستفالين بالمستوى المطلوب مع عقم هجومي واضح وعجز عن فك شيفرة دفاعات أوغسبورغ المنظمة الذي عرف من أين تؤكل الكتف وحقق نقاط المباراة الثلاثة. واستمر الفريق العريق شالكه 04 في الترنح، فبعد الخسارة في الجولة الماضية أمام بايرن ميونيخ 8-0، تلقى في هذه الجولة الخسارة الثانية وكانت أمام فيردر بريمن 3-1 ليحتل المركز الأخير وهو مطالب بشكل سريع بتصحيح الأوضاع قبل أن يصل إلى مكان يصعب فيه العودة.

5. ستاد رين في الصدارة، وتقلبات كبيرة في مراكز المقدمة ضمن الليغ 1

استمر ستاد رين في صدارة الدوري الفرنسي بعدما حسم مباراة القمة أمام سانت إيتيان لمصلحته 3-0 ليؤكد بأنه جاهز للمنافسة هذا الموسم وإكمال الأداء الرائع الذي قدمه الفريق في المواسم الماضية تحت قيادة مدربه جوليان ستيفان.

ووصل ليل للمركز الثاني برصيد 11 نقطة بعد الفوز على نانت 2-0 فيما نجد 4 فرق لديها 10 نقاط بداية من المركز الثالث حتى السادس وهي مونبيلييه، سانت إيتيان، موناكو ولنس فيما اقترب باريس سان جيرمان من مراكز المقدمة وأصبح لديه 9 نقاط عقب الفوز على ستاد دي ريم 2-0 بينما استمر أولمبيك مارسيليا بتراجعه واكتفى بتعادل إيجابي مع ميتز 1-1 أبقى رصيده عند النقطة 8 في المركز التاسع بينما لم يكن حال أولمبيك مارسيليا بأفضل منه إذ تعادل هو الآخر مع لوريان 1-1 ليكون هذا التعادل الثالث له من أصل خمس مباريات ويبقى في المركز الحادي عشر برصيد 6 نقاط.