ضمن منافسات الاسبوع الثالث من الدوري الاسباني لكرة القدم تمكن نادي اتلتيك بلباو من تحقيق فوز صعب خارج قواعده على حساب ​ايبار​ بنتيجة 2-1.

مع انطلاقة المباراة امتلك الضيوف افضلية الاستحواذ مشكلين خطورة كبيرة على مرمى اصحاب الارض لكن دون اي تغير في النتيجة، وفي الدقائق الاخيرة من الشوط الاول ( الدقيقة 40) تمكن اوناي لوبيز من منح الفريق الباسكي الافضلية لينتهي الشوط الاول بتقدم اتلتيك بلباو بهدف مقابل لاشيء.

وفي شوط المباراة الثاني سعى ايبار لادراك ما فاته في الشوط الاول وكان له ما اراد في الدقيقة 48 حيث سجل كيكي هدف التعادل لفريقه. وفي الدقائق الاخيرة من اللقاء(الدقيقة 87) خطف بلباو هدفا الفوز عن طريق اللاعب اوناي لوبيز الذي وقع على الثنائية في المباراة مهديا فريقه الفوز.