ودّع النجم الارجنتيني ​ليونيل ميسي​ زميله ​لويس سواريز​، الذي رحل عن ​برشلونة​ متوجها إلى نادي أتلتيكو مدريد بعد 6 سنوات لعبا فيها مع البلاوغرانا.

وقال ميسي في رسالة وجهها لسواريز عبر إنستغرام: "اليوم دخلت إلى غرفة الملابس وإفتقدت إلى شيء ثمين، ما مدى صعوبة عدم الاستمرار في المشاركة معك يوماً بعد يوم، سواء في الملعب أو في خارجه".

وأضاف ميسي: "سوف أفتقدك كثيراً، لقد مرت سنوات عديدة، رفقاء كثيرون، غداء، عشاء، أشياء كثيرة لن تُنسى أبدًا، كل يوم معاً، سيكون من الغريب رؤيتك بقميص آخر وأكثر من ذلك مواجهتك، كنت تستحق أن تذهب كواحد من أهم اللاعبين في تاريخ النادي، وليس طرداً كما فعلوا، لكن الحقيقة هي أنني لم أعد متفاجئاً من أي شيء في هذه المرحلة".

وختم: "أتمنى لك التوفيق في هذه المرحلة الجديدة، أحبك كثيراً. أراك قريباً يا صديقي".

ترجمة محمد بزّي.