أشار نجم ​آرسنال​ ​بيير إيميريك أوباميانغ​، إلى أن رسالة مدرب الفريق ​ميكيل ارتيتا​ كان لها الأثر الأكبر في حسم قراره لجهة البقاء في صفوف الغانرز.

وصرح أوباميانغ لصحيفة "ديلي ميل" الإنكليزية: "شيئان أقنعاني بالبقاء، كان أول شيء هو أرتيتا، لأنه منذ مجيئه إلى هنا وهو يجلب لنا الكثير من الإيجابية وفلسفة جديدة، وأشعر أنه يمكنني التحسن معه، أعتقد أن هذا كان العامل الرئيسي وكذلك الحب الذي أحصل عليه من الجماهير والنادي بأكمله، الجميع يعاملونني بشكل جيد جداً، لذلك أشعر أنني في المنزل وهذا هو سبب بقائي".

وأضاف: " أجريت محادثة مع أرتيتا خلال فترة التوقف، بسبب كورونا، وكان من المفترض أن نتحدث عن مباراة ولكنه قال لي (حسناً، انس الأمر، سنتحدث عن المستقبل)، وسألني عما أريد أن أفعله".

وتابع: "أخبرته أنني أشعر بحالة جيدة منذ مجيئه إلى هنا، وأنني أتحسن، وفلسفته جيدة جداً، لذلك أريد فقط البقاء، ورد عليّ قائلًا (أنا متأكد من أنك إذا بقيت يمكنك ترك إرثاً، لكن الأمر كله يتعلق بك وماذا تريد، بالطبع يمكنك المغادرة والذهاب لتحقيق الألقاب في الأندية الكبيرة أيضاً ولكن أعتقد أنه يمكنك إنشاء إرث هنا في هذا النادي الرائع)".

وختم أوباميانغ: "كانت هذه هي الرسالة الرئيسية بالنسبة لي، وبعد تلك المحادثة كان الأمر واضحاً وقررت البقاء، هذا كل شيء".

بتصرف – محمد قصير