كشف لاعب ​برشلونة​ السابق، ​إيفان راكيتيتش​، عن أنه لم يكن أبدًا صديقًا مقربًا ل​ليونيل ميسي​ أو ​لويس سواريز​ خلال فترة وجوده في كامب نو.

وكانت هناك تقارير تفيد بأن راكيتيتش لم يكن على علاقة جيدة بثنائي برشلونة، لكنه يقول إنه لم يكن لهما سوى الاحترام.

وأمضى صانع الألعاب الكرواتي، البالغ من العمر 32 عامًا، ست سنوات في كتالونيا، قبل ان يعود الى نادي ​إشبيلية​.

وقال راكيتيتش: "أعتقد أن هذا صعب في مجموعة من 23 أو 24 لاعباً. كان أصدقائي المقربون هم ​أندريس إنييستا​، و​مارك أندريه تير شتيغن​ و​كيفن برينس بواتينغ​ وجونيور فيربو الموسم الماضي".

ترجمة جوزف صقر