قاد المهاجم المخضرم ​زلاتان إيبراهيموفيتش​ فريقه ​​ميلان​​ الإيطالي للفوز على ضيفه ​بولونيا​ بثنائية نظيفة في المباراة التي أقيمت بينهما مساء اليوم الاثنين على ملعب سان سيرو ضمن منافسات الجولة الأولى من ​الدوري الايطالي​ لكرة القدم مسجلا زلاتان هدفي الروسونيرو.

وضمن الاسبوع الثاني من منافسات ​​الدوري الانكليزي الممتاز​​ حقق نادي ​​مانشستر سيتي​​ فوزا خارج قواعده على نادي ​وولفرهامبتون​ بنتيجة 3-1. وسجل للسيتي كل من كيفين دي بروين وفيل فودين وغابرييل جيسوس، فيما سجل لوولفرهامبتون مهاجمه خيمينيز.

وفي اسيا، اكتسح ​الشارقة​ الإماراتي منافسه ​التعاون​ السعودي بسداسية نظيفة في المباراة التي أقيمت بينهما مساء اليوم الاثنين على استاد المدينة التعليمية ضمن فعاليات الجولة الخامسة من دور المجموعات لمسابقة ​دوري أبطال آسيا​.

وفي مباراة ثانية على استاد جاسم بن حمد بنادي السد تعادل ​سباهان اصفهان​ الايراني مع ​العين​ الإماراتي سلباً.

عربيا، قاد المدرب اللبناني ​باسم مرمر​ فريقه ​​العربي​​ الى الفوز بلقب كاس امير ​الكويت​ على حساب نادي الكويت الكويتي في المباراة التي شهدت طرد لاعب العربي علي عتيق الذي حصل على انذارين متتاليين في الدقيقة 66، الا ان هذا الامر لم يمنع مرمر الذي كان فريقه قد انهى النصف الاول متاخراً بهدف دون رد سجله عبد الله البريكي في الدقيقة 26 من عمر الشوط الاول. وفي الدقيقة 84 سجل هنري من تسجيل هدف التعادل للعربي، ليتجه الفريقان الى شوطين اضافيين نجح خلاله علي خلف في تسجيل هدف الفوز للعربي في الدقيقة الاولى من الوقت البدل عن ضائع في الشوط الاضافي الثاني.


متفرقات دولية ومحلية:

- يدرس نادي ​باريس سان جيرمان​ الفرنسي إمكانية الحصول على خدمات نجم نادي ​يوفنتوس​ الإيطالي، ​سامي خضيرة​.
وأشارت شبكة "سكاي سبورت ألمانيا" إلى أن النادي الباريسي أبدى إهتمامه بالتعاقد مع خضيرة في الميركاتو الصيفي الحالي.

- تحدثت تقارير صحفية عن توقيع مدرب نادي ​الرياضي بيروت​ ​احمد الفران​ مع نادي ​الجهرة الكويتي​ .،وبحسب التقارير فقد وقع الفران على عقد يمتد لموسم واحد مع النادي الكويتي.

- أشارت رابطة ​الدوري الإنكليزي الممتاز​ إلى إنه تم اكتشاف ثلاث إصابات جديدة ب​فيروس كورونا​ في جولة الفحوصات الأخيرة التي أجريت في البريميرليغ., وأوضحت أنه تم إجراء 1574 فحصاً في الفترة ما بين 14 و20 أيلول في فرق دوري الأضواء لكن لم يتم الكشف عن هوية المصابين.