ضمن فعاليات الجولة الرابعة من منافسات ​الدوري الفرنسي​ " ​الليغ 1​ "، حقق فريق ​باريس سان جيرمان​ فوزاً صالح به محبيه بنتيجة 3 - 0 امام ​فريق نيس​ وذلك خارج الديار بغياب الجماهير بسبب انتشار فيروس كورونا على ارض ملعب اليانز ريفييرا، ليعود البي اس جي الى سكة الانتصارات المحلية بعد الاخفاق في قمة ​فرنسا​ امام ​مارسيليا​.

وبالعودة الى مجريات اللقاء، فقد بسط ابناء المدرب الالماني ​توخيل​ السيطرة من الدقيقة الاولى بقيادة الغزال الفرنسي ​كليان مبابي​ وذلك رغم غياب الساحر البرازيلي نيمار الذي عوضه الارجنتيني ​دي ماريا​، ولكن اصحاب الارض صمدوا في النصف ساعة الاولى الى أن اتت الدقيقة 38 حتى سجل مبابي هدف اافتتاح من ركلة جزاء ترجمها بنجاح في الشباك وفي الدقيقة 45 اضاف زميله دي ماريا الهدف الثاني لينتهي الشوط الاول بنتيجة ثنائية نظيفة لفريق العاصمة الفرنسية.

وفي الشوط الثاني، أكمل البي اس جي تفوقه و حاول مضاعفة النتيجة وكان له مراده في الدقيقة 66 عن طريق اللاعب ​البرازيلي ماركينيوس​ الذي اكمل كرة عرضية برأسه في المرمى ليهدي فريقه انتصار مستحق بثلاثية نظيفة خارج الديار تعيده الى نكهة الانتصارات المعتاد عليها محلياً.