جدد المرشح لرئاسة نادي ​برشلونة​، ​فيكتور فونت​، الدعوة إلى تقديم موعد الانتخابات الرئاسية.

وكانت الانتخابات اجلت من آذار الى حزيران من العام المقبل، من قبل الرئيس الحالي ​جوسيب ماريا بارتوميو​، بعد خروج الفريق المذل من دوري أبطال أوروبا على يد بايرن ميونيخ.

لكن فونت يقول: "المشروع المقبل يجب أن يبدأ في أقرب وقت ممكن. ف​ليو ميسي​ يمكن أن يتفاوض بدءا من كانون الثاني مع ناد آخر ومن الضروري أن يصدق ميسي الضمانات المعطاة له قبل أن يصبح حرا".

واضاف: "يجب على مجلس الإدارة تقديم استقالته واجراء الانتخابات في أسرع ما يمكن".

ترجمة جوزف صقر