خلال مباراة المصنف اول عالميا نوفاك ​ديوكوفيتش​ ومنافسه كارينيو بوستا ضمن الدور الرابع من ​بطولة اميركا المفتوحة​ لكرة المضرب تعرض الصربي للطرد من البطولة من قبل الحكم العام بسبب تصرفه الغير مسؤول تجاه خكمة الخط ولو كان الامر غير عن قصد ليتأهل بوستا للربع نهائي مباشرة.

خلال مجريات المجموعة الاولى من اللقاء خسر ديوكوفيتش ارساله ليتأخر 6-5 فقام اللاعب الغاضب بضرب الكرة في أرض الملعب لتصطدم بمراقبة الخط، ليقرر الحكم العام طرده من المباراة واعتباره خاسرا بسبب سلوكه غير الرياضي.


وبعد فعلته تقدم اللاعب من المراقبة واعتذر منها ليعود ويتحدث الى حكم اللقاء مؤكدا له ان الامر لا يستحق هذا القرار الصارم بحقه لانه لم يقصد توجيه الكرة الى المراقبة الا ان الحكم لم يغير قراره وتم طرد اللاعب، وبعد انتهاء النقاش مع الحكم صافح الصربي منافسه كارينيو بوستا وغادر الملعب.

ترجمة: وسيم المعلوف