بعد التعادل الذي حققه منتخب ​اسبانيا​ امام المنتخب الالماني 1-1 ضمن اطار منافسات ​دوري الامم الاوروبية​ تحدث المدير الفني لمنتخب الماتادور لويس ​انريكي​ عن هذا التعادل مشيدا بنفس الوقت بالمستوى الذي ظهر به دافيد ​دي خيا​ حارس المرمى في هذا اللقاء.

وخلال حديث صحفي عقب المباراة قال انريكي:"دي خيا لعب الكثير مثل هذه المباريات في انكلترا، ونراقبه بشكل دائم، ولكن هو كيبا يصدران الصحف حين يرتكبان الهفوات في اي لقاء وقد اعتاد الثنائي على ذلك".

واضاف: "بعد ظهوره في هذا المستوى امام ​المانيا​ علينا ان نقول يا له من حارس فظيع، وفيما ان الصحافة دائما تهاجم كيبا ودي خيا فانا اتعامل معهما بمزيد من المودة".

وعن الفريق تابع قائلا: "هناك امور كثيرة علينا العمل عليها من اجل تحسينها وعلى المستوى التكتيكي أنا سعيد جدا، لا يهم أين أو من نواجه، نستعد دائما لمنافسنا".

وواصل: "من اهم الامور اننا نلعب في نصف ملعب المنافس، لكنني في هذه المباراة كان احب علي ان لا نخسر الكرة كثيرا".

وفي نهاية الحديث تطرق للحديث عن مشاركة انسو فاتي الذي خاض أول مبارياته مع المنتخب الأول حيث قال: ظهور انسو فاتي كان رائعا دائما تجد ان هنالا لاعبين يتخذون خطواتهم الاولى مع الفريق ويعملون بشكل جيد ، سيحصلون على الكثير من الدقائق، من الجيد أن ترى أن الناس يريدون ذلك حقا".

بتصرف: وسيم المعلوف