كشفت تقارير صحفية، ان الدولي الارجنتيني باولو ​ديبالا​ مهاجم ​يوفنتوس​ الإيطالي قد فوجئ بعدم إحراز تقدم في المفاوضات مع مسؤولي البيانكونيري حول تجديد عقده.

وذكرت التقارير، أن مطالب ديبالا المالية أوقفت المفاوضات بين الطرفين، حيث طالب اللاعب بالحصول على 11 مليون يورو سنوياً.

وينتهي عقد ديبالا في حزيران عام 2022، ولكن اليوفي لم يستأنف المحادثات من بعد نهاية الموسم المنقضي.

ويعد ديبالا من أبرز لاعبي البيانكونيري حيث تألق بصورة ملفتة للنظر برفقة فريقه الموسم الماضي، حيث شارك في 46 مباراة سجل خلالها 17 هدفًا وصنع 8 أهداف.

بتصرف جوني خوري