قرر نادي ​ريال مدريد​ مواصلة اقامة مبارياته على ارضه في ملعب ألفريدو دي ستيفانو، ليتسنى للمشجعين العودة إلى الملاعب.

ويبدو ان هذا القرار هو نهائي الذي اتخذته ادارة النادي وقد أبلغ إلى ​الليغا​ والاتحاد الأوروبي لكرة القدم.

وسيبدأ النادي الأبيض مبارياته في 19 أيلول.

وتستمر أعمال إعادة تأهيل ملعب سانتياغو بيرنابيو في مسارها الصحيح وسيتم الانتهاء من العشب الاخضر هذا الأسبوع.

ويلبي الملعب الحالي جميع المتطلبات الفنية التي يطلبها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم. وهو سيكون يوم الأحد المقبل مسرحًا لمباراة في ​دوري الأمم الاوروبية​ بين ​إسبانيا​ و​أوكرانيا​.

ترجمة جوزف صقر