أُجبر اللاعب أولكسندر ​زينتشينكو​ على إصدار بيان في يوم زفافه ليعلق على تصريحات زوجته فلادا سيدان بعد أن ألقت اللوم على المدرب بيب ​غوارديولا​ بسبب خروج ​مانشستر سيتي​ من دوري أبطال أوروبا.

وقال زينتشينكو: "رغم أن زوجتي صحفية، إلا أنها مشجعة أيضًا. خلال الموسم، كانت تسافر معنا لجميع المباريات لأنها من أشد المعجبين بالسيتي. في الفيديو، يمكنكم رؤية مشاعرها مباشرة بعد المباراة وقد أعطت رأيها كما يفعل جميع المعجبين لأنها أرادت منا أن نفعل ما هو أفضل".

وأضاف: "نحن نفهم تمامًا أنه لا ينبغي لها أن تنشره على وسائل التواصل الاجتماعي لأنها زوجتي. لكنها لم تكن تحاول إبداء رأي صحفي في المدرب. كانت تتفاعل ببساطة مع خيبة الأمل كمشجعة".

وتابع: "أنا أكتب الآن من حفل زفافي وبدلاً من الاستمتاع بتلك اللحظة الرائعة، يجب أن أفعل ذلك لأنني لا أستطيع تخطيها وتركها على هذا النحو. اتمنى ان تتفهموا".

ترجمة صفوان شامي