بعد إقصاء ​يوفنتوس​ من دوري الابطال على يد ​أولمبيك ليون​، أخذ الرئيس ​أندريا أنيلي​ الميكروفون ليوضح أن ​كريستيانو رونالدو​ سيبقى في تورينو.

وعلى الرغم من الكلمات القوية من رئيس النادي، قد يكون لدى رونالدو ووكيله، ​خورخي مينديز​، خطط أخرى لمستقبل اللاعب البالغ من العمر 35 عامًا.

وفقًا لـ Foot Mercato، سينظم مينديز اجتماعات مع الأندية الأخرى، وسيكون أحدها مع ​باريس سان جيرمان​.

ويتمتع مينديز بالفعل بعلاقة جيدة مع المدير الرياضي في باريس سان جيرمان، ليوناردو، مع الأخذ في الاعتبار أن الاثنين عملا معًا مؤخرًا على صفقة انتقال ​كيلور نافاس​.

علاوة على ذلك، مع وجود كلا الرجلين في لشبونة، ذكرت وسائل الإعلام الفرنسية أنه ستكون هناك مناقشات بينهما.

ترجمة جوزف صقر