دافعت إلما رونالدو، عن شقيقها ​كريستيانو رونالدو​، بعد أنّ خرج ​يوفنتوس​ من الدور الـ16 لمسابقة دوري أبطال أوروبا على يد ليون الفرنسي، رغم تسجيله هدفين في مباراة الإياب التي إنتهت بفوز اليوفي 2-1.

وقالت إلما في منشور عبر حسابها في إنستغرام: "أنا فخورة به لكن لوحده لا يستطيع فعل كل شيء، لقد بزلت كل ما في وسعك وما زلت الأفضل".

وسجل رونالدو هدفين في اللقاء لكنهما لم يكنا كافيين لتأهل البيانكونيرو بحكم أن ليون فاز ذهابا على أرضه بنتيجة هدف مقابل لاشيء.

ترجمة محمد بزّي.