عبر البوسني ​ميراليم بيانيتش​ لاعب وسط ​يوفنتوس​ عن خيبة آمله بعد الخروج من دور 16 ل​دوري ابطال اوروبا​ على يد ​أولمبيك ليون الفرنسي​.

واشار بيانيتش فيي تصريحات لشبكة سكاي سبورتس الى ان ما حدث محبط لانهم كانوا يرغبون بشدة في التأهل .

واضاف ان البداية لم تكن جيدة وتلقوا هدفا مبكرا لكنهم قاتلوا وتمكنوا من العودة لذا من الصعب قبول ما حدث .

واضاف ان الأداء في لقاء الذهاب لم يكن جيدا وفي تلك المباريات الامور تتحدد خلال مواجهتين مؤكدا انه كان من المفترض أن يكون ليون في متناول أيديهم .

واعرب بيانيتش في ختام حديثه عن ثقته أن هذه المجموعة من اللاعبين ستكون أقوى في الموسم المقبل لأنه يعرف جيدا العقلية والقوة داخل الفريق .

بتصرف / دنيا حداد