أشار لاعب ​برشلونة​، ​أرتورو فيدال​ إلى أن الأمور في الكامب نو تغيرت بعد لقاء مدرب الفريق ​كيكي سيتيين​ والقائد ​ليونيل ميسي​.

وصرح فيدال، لصحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية: "في الآونة الأخيرة لم نكن مرتاحين، تحدثنا فيما بيننا عن بعض الأشياء وبعد لقاء المدرب مع ميسي، تغير كل شيء".

وأضاف: "تصريحاتي عن تغيير المدرب؟ عندما تكون في أفضل فريق في العالم، يسألك الناس عن النتائج وعندما لا يكون الموسم جيداً، عليك دائماً إجراء تقييم لأوضاع الفريق، يجب على المسؤولين أن يقرروا الأفضل لمستقبل لبرشلونة".

وختم فيدال: "هذا ما قلته، فأنا لم أقل إنه يجب تغيير المدرب، سواء فاز بدوري الأبطال أم لا، سيتعين على المسؤولين اتخاذ القرار، إذا استمر سيتيين حال خسارة دوري الأبطال، فلا بأس أيضاً، لأنه مدرب جيد، ويتحدث كثيراً مع اللاعبين، ولكن تحديد مستقبله ليس من شأني".

بتصرف – محمد قصير