اعتبر رئيس نادي ​برشلونة​، ​جوسيب ماريا بارتوميو​ أن رفض البرازيلي ​آرثر ميلو​، اللعب في دوري أبطال أوروبا تصرف غير مقبول.

وصرح بارتوميو، لصحيفة "سبورت" الإسبانية: " آرثر لا يمكنه تجديد عقده مع برشلونة بالمبلغ الذي يريده، وكان لديه عرض أفضل ولا يمكننا مطابقته، لذا قرر المغادرة وبدأت عملية نقله إلى يوفنتوس".

وتابع: "ما فعله آرثر هو عدم احترام زملائه، لأن الفريق يريد أن يسير بشكل جيد في دوري الأبطال، وليس من المنطقي أن يغيب عن مثل هذه المسابقة، وقرار اللاعب بعدم اللعب غير مُبرر وغير مفهوم تماماً".

وختم بارتوميو: " اتفقنا أنه سيستمر في اللعب معنا حتى نهاية الليغا ودوري الأبطال أوروبا، لأنه يمكنه مساعدتنا، لكنه لم يعد مع بقية زملائه بعد نهاية العطلة، وتصرفه غير مقبول، قررنا فتح ملف الإجراءات التأديبية، لأنه لا توجد حجة مبررة لغيابه، هذا قراره فلم يمنحه أحد إذناً".

بتصرف – محمد قصير