أكد موقع "كالتشيو ميركاتو" الإيطالي، أن البرازيلي ​آرثر ميلو​ غاضب بشدة من ​برشلونة​، بسبب طريقة رحيله إلى ​يوفنتوس​، إذ كان سعيداً باللعب في "كامب نو"، ويعتبر أنه أجبر على المغادرة لأسباب مادية.

وأضاف أن آرثر ميلو غاضب جداً من مدربه كيكي سيتيين، بسبب إبعاده عن المشاركة، منذ تولي قيادة النادي الكتالوني خلفاً لإرنستو فالفيردي.

وختم الموقع "يقال إن آرثر يضع كامل تركيزه حالياً مع يوفنتوس، وتحدث بالفعل مع المدرب ماوريسيو ساري ومن المفترض أن يصل إلى إيطاليا نهاية آب بعد نهاية دوري أبطال أوروبا.

بتصرف – محمد قصير