اشارت صحيفة الدايلي مايل البريطاينة الى ان القائد الثاني لنادي ​ليفربول​ ​جايمس ميلنر​ شتيمة الى لاعبي نادي مانشستر يونايتد بعد رفعه للقب ​الدوري الانكليزي الممتاز​ الذي غاب عن الفريق لثلاثين عاماً، حيث احتفل لاعبو واداريو نادي ليفربول مع الجهاز الفني للفريق باللقب وبالكأس التي احتضنها قائد خط الدفاع في الفريق الاحمر نادي ليفربول فيرجيل فان دايك، بينما كان زميله في الفريق جورجي فينيالدوم مشغول باخذ مقاطع الفيديو طوال فترة الاحتفالات.
وكان ليفربول قد رفع الكأس بعد فوزه في مباراة تشيلسي بنتيجة 5 – 3.
ترجمة راغب سليم.