اشارت قناة espn الرياضية الاميركية الى ان لاعب نادي ​انديانا بيسيرز​ ​مالكولم بروغدون​ الذي كان قد اصيب في وقت سابق بفيروس كورونا، عاد الى تمارين فريقه وهو يرتدي الكمامة في " الفقاعة" التي كان قد دخل اليها لاعبو دوري ​الرابطة الوطنية لكرة السلة​، قبل اعادة انطلاق الموسم الحالي نهاية شهر تموز.
واضاف بروغدون انه سيبقى يستعمل الكمامة حتى موعد مباريات فريقه مع اعادة انطلاق الموسم، مشيراً الى انه يقوم بهذا الامر بسبب وضعه السابق، الى جانب الاخذ بالاعتبار زملائه، واذا ما كان اي شخص منهم يشعر بالقلق من الفيروس.
ترجمة راغب سليم.