يشعر المدير الفني لنادي ​يوفنتوس​ ماوريسيو ساري بحيرة كبيرة مع فريقه حيث انه في اوقات يظهر وكان لديه امكانيات هائلة وفي فترة اخرى يتبين العكس وذلك بعد التعادل مع ​ساسولو​ بنتيجة 3-3 ضمن الجولة 33 من الدوري الإيطالي.

ونشرت شبكة "سكاي سبورت إيطاليا" حديث ماوريسيو حيث قال: "اليوفي يفتقر الى الاستمرارية وذلك بدنيا وذهنيا نمر في بعض اللحظات القوية في المباراة وبعض اللحظات السلبية التي يصعب فهمها".

وأضاف:"لعبنا امام فرق تقدم مستوايات عالية في الفترة الاخيرة وساسولو واحدا من هذه الفرق لقد نجحوا في تحقيق الفوز في 4 مباريات على التوالي وفي حال نجحوا في الاندماج سيصبحون مثل اتالانتا في المستقبل".

وتابع: "حين نقوم بحل مشكلة التناسق خلال المباراة، فسنكون على الطريق الصحيح. أي فريق يصبح خطيرا إذا سمحت له بالتمرير في الثلث الأخير من الملعب، وامام ساسولو عانينا لانهم لعبوا بين الخطوط ووجود لاعب خلف المهاجمين، ونحن قمنا بمنحهم الكرة كثيرا".

وواصل: "في بعض الأحيان، أشعر أن هذا الفريق يمتلك إمكانات هائلة، وفي أوقات أخرى يتركك في حيرة، لأنه يسمح للخصوم بدخول منطقة الجزاء بسهولة كبيرة، نحن بحاجة لإيجاد التوازن الصحيح وهذا ليس أمرا سهلا".



وفيما يتعلق باصابة ​كيليني​ ختم قائلا: "بدا جورجيو في حالة جيدة في الأيام الأربعة الماضية، لكنه شعر بتصلب في عضلات ربلة الساق قبل نهاية الشوط الأول وطلب الاستبدال. ولعبنا بدون بونوتشي، وكان من المهم أن يكون لدينا لاعب يتمتع بالخبرة والشخصية".

بتصرف: وسيم المعلوف